شرح ماهية البرمجيات الحُرة و استعمالاتها و فوائدها


بعد إقرار قانون حماية الملكية الإلكترونية في كلا تونس و مصر و إغلاق العديد من المواقع العربية البارزة في مجالات مختلفة (أفلام و برامج و ألعاب مُقرصنة ) ، كثُر الحديث أكثر فأكثر عن البرمجيات الحُرة و ضرورة الإستئناس بها لكون البرامج المقرصنة ستصبح ممنوعة و يعاقب عليها القانون،عاجلا أم آجلاً.

 مامعنى البرمجيات الحُرة ؟ 

يُعتبر عراف هذا التوجه السيد ريتشارد ستالمان (مهندس أمريكي الأصل) الذي أطلق مشروع GNU بعد أن أزعجه طلب الشركات الكبرى لدفع ترخيص (مقابل مادي) من أجل إستعمال برامجها. لاقت هذه المبادرة إستحسان العديد من المهندسين و كاتبي البرامج في البداية لتشمل في تسعينيات القرن الماضي مستعملي البرامج العاديين لتصبح الحركة عالمية.

 في هذا الخصوص كان لا بد من نشر بيان ترخيص هاته البرمجيات و تم نشره تحت إسم : CopyLeft أو كما تُعرف GPL (Gnu Public Licence) وفي الإسم إستهزاء بالشركات الكبرى خاصة مايكروسوفت (CopyRight) . 

رابط الترخيص :
ينص الترخيص أساسا على ثلاث نقاط هامة تخص المبرمج و المستعمل :

 1. يسمح بإستخدام ونسخ وتعديل البرنامج لعدد غير محدود من الأجهزة والمستخدمين مجانا.
 2. إلزام المطور بتوفير الشيفرة المصدرية للبرنامج في حالة توزيعه.
 3. في حالة تطوير البرنامج من قبل مبرمج جديد، يجب على هذا الأخير ذكر إسم المبرمج الأصلي في نسخته المُعدلة.

  ماهي إستعمالات البرامج الحُرة ؟

  تقريبًا يمكن الجزم أن البرامج الحرة تحمل نفس الإستعمالات التي تحملها البرامج المدفوعة، لكن بحكم أنها مفتوحة المصدر والتأكد من مستوى الأمن الذي توفره  عبر مُراجعة مصدرها فإنه من سابع المُستحيلات أن تجد برنامجا حُرًا يتجسس على معلوماتك الشخصية أو يجمعها لغايات ربحية أو تجسسية . يرجع ذلك لتعريف كلمة free software بالأنجليزية التي تعني "حُرًا" و "مجاني" في نفس سياق كلمة free كما فسرها أب الحركة ريتشارد ستالمان.

  البعض من البرامج الحُرة التي ننصحك بتجربتها من الآن :
  •  1.LibreOffice  :

وهو بديل حزمة Office المُقدمة من شركة ماكروسوفت، يحمل العديد من البرامج مثل writer و Draw (بديل PowerPoint ) و غيرها من البرامج التي تقوم بنفس مهام برامج Office كما أنها تدعم كل الصيغ مثل .doc .docx .ppw إلخ ..

  • 2.GIMP :
 مُحرر صور شهير للغاية، قصته كذلك شهيرة للغاية إذ أنه لم يكن برنامجا حرا في البداية لكن الشركة المُطورة له لم تُحسن تسويقه مما أدى لإفلاسها، قرر مالك الشركة عند إحتضار مؤسسته نشر الكود المصدري للبرنامج و في غضوت أسابيع شارك أكثر من 5 ألاف مُطور متطوع في تطويره مما جعل الـ GIMP منافسا شرسا لمُنتج Adobe Photoshop .  

  • 3. Media player: VLC Media Player :
  حقيقة هذا البرنامج لا يحتاج مقدمات لشهرته العالية، لكنك قد تتفاجئ كونه مفتوح المصدر منذ كتابته أي منذ 20 عاما .  يمكنكم الإطلاع على أفضل البرمجيات الحُرة المشابهة لبرامج أدوبي في الصورة الموالية :

ماهي فوائد البرمجيات الحُرة ؟

طبقا لريتشارد ستالمان يجب أن توفر البرامج الحريات الأربع أفضليات التالية :

1. حرية استعمال البرنامج لأي غرض.
2. حرية دراسة وتعديل البرنامج.
3.حرية نسخ البرنامج.
4. حرية تطوير البرنامج وتحسينه، وإصدار تحسيناتك وإظهارها للعالم. 

 ختاما، أتمنى أن يكون المقال قد لاقى إعجابكم وفي نفس السياق يمكنكم الإطلاع على المقال التالي الذي يشرح موقع لتجربة البرامج دون الحاجة لتثبيتها ، ولتحميلها أيضا 

جديد قسم : اخبار التقنية

إرسال تعليق